الخميس - 1 كانون الاول (ديسمبر) 2016 - السنة الثانية - العدد 1104
Thursday-1 Dec 2016 No. 1104
معصوم يعزي نظيره البرازيلي بضحايا تحطم الطائرة المباشرة بصيانة سد الفلوجة وعودة 80 أسرة نازحة إلى الكرمة شمول 3900 متهم بالعفو العام في بابل السجن 15 عاماً على هدى عماش التخطيط تعلن ارتفاع نسبة الفقر الى 30 % الكهرباء تعزو القطوعات بالطاقة الى انخفاض درجات الحرارة والصيانة ضبط مخبأ أسلحة ومتفجرات لداعش شرقي الرمادي الداخلية: مستعدون لفتح منفذ طريبيل والخسارة 31 مليار دينار سنوياً بسبب إغلاقه مقتل 3500 داعشي خلال معارك تحرير نينوى تسجيل 5000 حالة طلاق الشهر الماضي

موقع الدكتور إبراهيم الجعفري

قناة بلادي الفضائية

وكالة بلادي الإخبارية

مركز بلادي للدراسات الاستراتيجية

بمثل هذا الايام فقدت البشرية قائدها الفذ والرسول الهادي الذي أنار حياتها بالخلق الأعظم .......
أخيراً حدد النجم الدولي السابق يونس محمود وجهته القادمة عندما أعلن عزمه التوجه .......
عندما تجد إنساناً غاضباً فاعرف أنه كذاب»، الموظف يغضب من مديره، ويكيل عليه مختلف .......

هوملز يكشف السبب الرئيس وراء انتقاله إلى البايرن


~ متابعة - بلادي اليوم 
بعد انتقال المدافع ماتس هوملز هذا الصيف من بوروسيا دورتموند إلى بايرن ميونيخ كانت هناك محاولات كثيرة لتفسير سبب إصرار اللاعب على العودة إلى ناديه السابق بعد ثماني سنوات قضاها مع دورتموند وفاز فيها بلقبين في الدوري الألماني ولقب في بطولة الكأس. وذكر موقع فوكوس الألماني أنه كان يقال إن رغبة اللاعب الجامحة في العودة للفوز بالبطولات التي حرم منها في دورتموند منذ فترة هي الدافع وراء انتقاله، لكن هوملز نفسه كشف الآن النقاب عن السبب الحاسم، الذي من أجله انتقل إلى ميونيخ. وقال في مقابلة مع صحيفة "فرانكفورتر الغمانيه": "كنت اعتقد أنه معلوم بعض الشيء مدى حبي للتواجد في ميونيخ وأنه تربطني بها صلات كثيرة". وتابع هوملز: "كنت أيضًا أشعر براحة كبيرة في دورتموند. لكن الأمر يختلف عندما تجد في مساحة تحيط بك قدرها 500 أو 600 متر أفضل أصدقاءك وأخاك، أو تتمكن من فعل كل شيء باستخدام الدراجة. إنه جميل حقا أن تعيش كل شيء من دون ضغوط، على عكس ما كان في السنوات الأخيرة". ويسكن ماتس هوملز حاليا في حي "شفابينج" بشمال ميونيخ بالقرب من عائلته وخصوصا من أخيه يوناس.
 

New Page 2

أضافة تعليق أخفاء النموذج


Email : contact@beladitoday.com

جميع الحقوق محفوظة لجريدة بلادي اليوم 2011-2016  استضافة وبرمجة وتصميم ويب اكاديمي