الخميس - 8 كانون الاول (ديسمبر) 2016 - السنة الثانية - العدد 1108
Thursday-8 Dec 2016 No. 1108
ثلاثة شهداء و11 جريحاً بانفجار 3 عبوات في بغداد الكهرباء تباشر بمنح الطاقة 24 ساعة لـ 11 محلة في جانب الكرخ تشكيل محاكم جديدة للنشر والإعلام في 3 محافظات الإعمار تشيد بمشروع الــ 5 مدارس إعادة افتتاح الطريق الرابط بين الفلوجة وخالدية الرمادي مسلحون يسلبون 30 مليون دينار من مزارع شرقي بغداد انخفاض التضخم لشهر تشرين الأول وارتفاع السنوي بنسبة 0.2% الكشف عن وجود قيادات داعشية أفغانية في القائم الحكومة تعمم بإيقاف جميع التعيينات معصوم: مرحلة ما بعد داعش تتطلب رصّ الصف الوطني

موقع الدكتور إبراهيم الجعفري

قناة بلادي الفضائية

وكالة بلادي الإخبارية

مركز بلادي للدراسات الاستراتيجية

ما يمنح القوة في أي شخصية هو ما بها من ثوابت وأولى هذه الثوابت هو الارادة فما من انسان......
في خضم زحمة الأحداث الكروية التي شغلت الوسط الرياضي خلال الأسبوعين الماضيين .......
عينة من كبار السن، ومن نزلاء أحد مراكز المسنين هناك، وكان اختيار العينة يعود ........

القوات الأمنية تحرّر أربع قرى في المحور الشمالي للموصل وتحاصر حي البريد


~ نينوى-الأنبار - بلادي اليوم 
حررتِ القواتُ الأمنية أمسِ السبت أربع قرى في المحورِ الشمالي لمدينة الموصل من عصاباتِ داعش الارهابية.وذكر بيان لخليةِ الإعلام الحربي ان "قطعات فرقة المشاة 16 حررت قرى قرة تبة وكوري غريبان والدراويش وابو جربوعه ضمن المحور الشمالي ورفعت العلم العراقي فوق مبانيها بعد تكبيد العدو خسائر بالارواح والمعدات.وفي غضون ذلك، حاصرت قوات جِهاز مكافحة الإرهاب ، حي البريد في مدينة الموصل. وذكرَ قائد قواتِ النخبة الثانية اللواء الركن سامي العرضي في تصريحٍ صحفي أنّ "القواتِ الأمنية حاصرت حي البريد واقتربتْ من نهر الخوصر الذي يفصل المنطقة عن نهر دجلة.وأشارَ إلى ان "قوات مكافحة الإرهاب سيطرت على 23 حياً من أحياء الساحل الايسر لمدينة الموصل. وأشارَ الى ان "القوات الأمنية قتلتْ 30 داعشياً بحسب تقارير مصورة للطيران الأمريكي علاوة على تفجير 5 عجلات ملغومة".كما حررت قوات جهاز مكافحة الارهاب، حي الكفاءات في الجانب الايسر من الموصل من عصابات داعش الارهابية.كما أفاد مصدر في استخبارات قوات جهاز مكافحة الارهاب، بأن 13 عنصراً من تنظيم داعش الإرهابي بينهم قيادي بارز قتلوا ، شرقي مدينة الموصل. وقالَ المصدر في تصريح صحفي إنّ معلومات دقيقة وردت من مصادر محلية موثوقة عن نية داعش بشن هجوم على حي عدن، شرقي الموصل، مبيناً أنّ قواتِ جِهاز مكافحة الارهاب نصبتْ عِدةَ كمائن للعدو واشتبكتْ مع عناصرِ التنظيم، مما أسفرَ عن مقتلِ 13 عنصراً بينهم القيادي المدعو (ابو محمد العراقي). وأضافَ المصدر أنّه بعدَ التدقيق تبين انّ اسمَ القيادي الحقيقي هو (طلعت أحمد فتحي) وهو من عائلة معروفة بانتماء افرادها للتنظيم وكان يظهر في عدةِ إصداراتٍ للتنظيم وهو يهدد ويتوعد العراقيينَ بالقتل، مشيراً الى أن القيادي كان منتمياً للفصائل الارهابية منذ عام 2003، وكانت مهمته قبل عام 2014 خطف المقاولين والتجار ومساومة ذويهم بفدية مالية. الى ذلك، أعلنت قوات الحشد الشعبي المقدس، امس السبت، عن شروعها بشق طرق جديدة في مناطق غرب تلعفر بعد تعرض الطرق القديمة الى التلف بسبب الامطار. وقالت القوات في بيان إن وحدات هندسة الميدان شرعت بشق طرق جديدة في مناطق غرب تلعفر. وأضافت القوات أن شق الطرق جاء بعد تعرض الطرق القديمة الى التلف بسبب الامطار الغزيرة وخروجها عن الخدمة.ودمرت قطعات الحشد الشعبي عجلتين ملغومتين للدواعش غربي مدينة الموصل.وذكر بيان لقوات الحشد الشعبي ان "قوات الحشد تمكنت من احباط تعرضٍ واسع النطاق في قاطع عملياتها في (تل الزلط) غربي الموصل، وتمكنت من تفجير عجلتين ملغمتين والاستيلاء على عجلةٍ ملغومة، وقتل عددٍ من الدواعش، والاستيلاء على اسلحة واعتدة متنوعة تركها العدو في أرضِ المعركة. ومن جانبه، أفادَ مصدر أمني في محافظةِ نِينوى, بأن قيادياً في مجاميع “داعش” الإجرامية قُتل على يدِ مجهولينَ وسط مدينة الموصل.وقالَ المصدر في تصريحٍ صحفي إنّ “مجهولينَ طعنوا بالسكين أحد عناصر مجاميع داعش الإجرامية أثناء خروجهِ من أحدِ المقارِ في منطقةِ النصر وسط مدينةِ الموصل, ما أدى إلى مقتلهِ في الحال”.واضافَ المصدر أنّ “أعداد عناصر عصابات داعش الإجرامية في تناقص مستمر، بسبب تقدم القطعات العسكرية المشتركة نحو مركز مدينة الموصل.وتواصل القوات الأمنية تقدمها نحو مركز مدينة الموصل لتحريرها من دنس عصابات داعش الإرهابية، حيث تمكنت من تكبيد عصابات داعش خسائر بشرية ومادية كبيرة.وفي الانبار، أفاد مصدر في قيادة عمليات محافظة الانبار ، بأن 25 عنصرا في تنظيم “داعش” الإجرامي بينهم قيادات قتلوا واصيبوا جراء استهدافهم من قبل طيران السيوخوي العراقي غربي مدينة الرمادي.وقال المصدر في تصريح صحفي إن “طائرات السيوخوي قصفت رتلا لداعش مكونا من 18 آلية متنوعة حال وصوله الى منطقة عنه غربي مدينة الرمادي، ما أدى الى مقتل واصابة اكثر من 25 داعشيا بينهم قيادات من جنسيات عربية واجنبية”.واضاف المصدر، أن “الرتل كان يروم مهاجمة القطعات العسكرية غربي مدينة الرمادي الا ان يقظة الطيران الحربي العراقي حالت دون ذلك وتمت ابادة الرتل بالكامل”، مبينا أن “استهداف الرتل استند الى معلومات استخباراتية.
 

New Page 2

أضافة تعليق أخفاء النموذج


Email : contact@beladitoday.com

جميع الحقوق محفوظة لجريدة بلادي اليوم 2011-2016  استضافة وبرمجة وتصميم ويب اكاديمي