الأحد - 22 كانون الثاني ( يناير ) 2017 - السنة الثانية - العدد 1137
Sunday-22 Jan 2017 No. 1137
مجلس الوزراء يطلق الموازنة المالية الخاصة بانتخابات مجالس المحافظات معصوم يدعو لتطوير المعامل والمصانع القريبة من مدينة الصدر لامتصاص البطالة التربية النيابية تضع اللمسات الأخيرة لقانون حماية المعلم استشهاد مدني وجرح ستة بانفجار ناسفة في التاجي الأمريكيون المدانون بقتل عراقيين في حادث ساحة النسور يتحايلون لإطلاق سراحهم السجن 10 سنوات لسيد باقري لانتحاله صفة الحشد الشعبي عودة 2200 نازح إلى مناطقهم المحررة شرق الموصل آلية جديدة لتعويض المتضررين غداً ... الحج تجري الامتحان التنافسي للمرشدين للموسم الحالي تخفيض تذاكر السفر للقضاة بنسبة 25%

برلماني مصري: التصدي للإرهاب يكمن في تجفيف منابعه المالية


~ متابعة - بلادي اليوم 
قال عضو مجلس النواب المصري احمد مدين: إن العديد من الدول الكبرى قامت بانشاء الجماعات الارهابية ودعمها وزرعها في منطقة الشرق الاوسط من اجل تحقيق سياسات ومخططات خاصة بهم، وان دول المنطقة هي التي تدفع الثمن جراء تلك المخططات التي تحرك الارهاب وتدفعه لارتكاب العديد من الجرائم بحق الابرياء. واضاف "مدين" في حديث صحفي من القاهرة، ان الغرب دائما ما يجد اطماعه تتوجه نحو منطقة الشرق الاوسط، وهو ما يخبر به التاريخ دوما، فمنطقة الشرق الاوسط غنية بالعديد من الموارد، اضافة الى موقعها الجغرافي الذي يجعلها مركزا للخريطة العالمية وممرا لكافة الطرق الدولية. ونوه الى ان من صنع الارهاب يعاني منه اليوم وسيعاني الكثير في الغد القريب، وقال: لقد انقلب السحر على الساحر وان الارهاب اليوم يصيب عواصم الدول الغربية التي قامت اجهزة استخباراتها بصناعته لضرب الشرق الاوسط، وها هي تعاني من تفجيرات ضخمة تسقط الابرياء وتحطم في ذات الوقت اسطورة الامن الاوربي. واكد ان ما تسميه الولايات المتحدة الامريكية وحلفاؤها بالحرب على الارهاب، ليس حربا بالمعنى الدقيق للكلمة، فهم لا يستهدفون القضاء على العصابات الارهابية وعناصرها، بل يرغبون في اضعاف قوة الارهاب فقط، وهو هدف يتماشى مع ما يخططون له من ادخال المنطقة في حرب طويلة الامد ترهق البلاد وتدمر بنيتها التحتية وتجعلها بعيدة عن ركب التطور والتأثير في الخريطة الدولية. واشار مدين الى ان مصر وسورية والعراق واليمن وليبيا يتعرضون لحرب ارهابية تستخدم فيها العناصر المرتزقة، تحركها امريكا ودول التآمر، وتستخدم بعض دول المنطقة التي توافقت سياسات حكامها مع المؤامرة على دولنا، وتأتي قطر وتركيا على رأس دول المنطقة التي تتآمر علينا، وتدعم وتمول الارهاب، وتحرك قنوات اعلامية تمتهن الكذب لقلب الحقائق واظهار صور غير حقيقية وتصديرها للرأي العام خدمة للارهاب.

New Page 2

أضافة تعليق أخفاء النموذج

الارشيف

Email : contact@beladitoday.com

جميع الحقوق محفوظة لجريدة بلادي اليوم 2011-2017  استضافة وبرمجة وتصميم ويب اكاديمي