الخميس - 19 كانون الثاني ( يناير ) 2017 - السنة الثانية - العدد 1135
Thursday-19 Jan 2017 No. 1135
مجلس الوزراء يطلق الموازنة المالية الخاصة بانتخابات مجالس المحافظات معصوم يدعو لتطوير المعامل والمصانع القريبة من مدينة الصدر لامتصاص البطالة التربية النيابية تضع اللمسات الأخيرة لقانون حماية المعلم استشهاد مدني وجرح ستة بانفجار ناسفة في التاجي الأمريكيون المدانون بقتل عراقيين في حادث ساحة النسور يتحايلون لإطلاق سراحهم السجن 10 سنوات لسيد باقري لانتحاله صفة الحشد الشعبي عودة 2200 نازح إلى مناطقهم المحررة شرق الموصل آلية جديدة لتعويض المتضررين غداً ... الحج تجري الامتحان التنافسي للمرشدين للموسم الحالي تخفيض تذاكر السفر للقضاة بنسبة 25%

موقع الدكتور إبراهيم الجعفري

قناة بلادي الفضائية

وكالة بلادي الإخبارية

مركز بلادي للدراسات الاستراتيجية

قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم خلال الأسبوع الماضي زيادة عدد المنتخبات المشاركة في بطولة ........
ما يجري حاليا في اليمن لم يعد حربًا عادية تشبه الحروب التي حصلت عبر التاريخ، أو تلك التي .........

بورتا نيجرا ... البوابة السوداء في ألمانيا


الاسم “بورتا نيجرا” Porta Nigra والذي يعني باللاتينية البوابة السوداء، وبُنيت في عام 180 ميلادية لتكون المدخل الشمالي لمدينة (شتات تريفيروم)، وهي مدينة أغسطس في أرض التريفير، وحالياً مدينة ترير Trier بجمهورية ألمانيا الاتحادية.
يرجع تاريخ “البوابة السوداء” إلى العصور الوسطى، أما اسمها فتم إطلاقه عليها بسبب اللون الأسود الذي اكتسبه الحجر الرملي مع مرور الزمن بسبب فعل عوامل التعرية. وهي واحدة من مواقع التراث العالمي الخاضعة لليونسكو منذ عام 1986، كما أنها إحدى المعالم المميزة لمدينة ترير، وتقع في ميدان بورتا نيجرا بلاتس.
والغريب أنه لم يتم أبداً الانتهاء من بنائها، حتى أنه لم تتم إضافة الكباري الدفاعية المؤدية إليها مما يدفع الأثريين إلى الاعتقاد أنها لم تبن لغرض دفاعي كما يفترض ولكن للفخار والعظمة المعمارية والملكية.
تُعد “بورتا نيجرا” أقدم المباني الدفاعية في ألمانيا؛ حيث بُنيت في القرن الثاني الميلادي كجزء من الجدار الصخري الذي كان يحيط بمدينة ترير، التي كانت إحدى المستعمرات الرومانية الكبيرة في القرن الأول الميلادي وأحد أهم مراكز التبادل التجاري في القرن الثاني الميلادي مما جعلها يوماً ما “روما الثانية” كما أطلق عليها في ذلك الوقت.
وبوابة “بورتا نيجرا” إحدى أربع بوابات كانت تحيط بالمدينة، والوحيدة التي بقيت؛ حيث جرى هدم ونهب الأخريات للاستفادة بما تحتويه من أخشاب ومعادن أهمها الحديد. وقد بقيت البوابة دون الثلاث الأخريات لأنه جرى استخدامها كمسكن متواضع لأحد الرهبان النساك يدعى (سيميون) لسبع سنوات (1028-1035)، ودفن بعد وفاته بالبوابة لتتحول إلى كنيسة من طابقين تحمل اسم (سانت سيمون) في العام 1040.
بعد ذلك بنحو سبعة قرون ونصف تم تدميرها من قبل نابليون بونابرت في عام 1803 حيث لم يتبق إلا الجزء الروماني والذي جرى تعديله مرة أخرى ليعود للصورة التي كان عليها في العصور الوسطى.

في وصف البوابة السوداء :
لا تزال البوابة السوداء بعد 1700 عام من بنائها تأخذ باللب بطولها الذي يبلغ 118 قدماً (ما يقرب من 36 مترا)، بينما يبلغ عرضها 70.5 قدماً (21 مترا) والارتفاع 90 قدماً (27 مترا). وبنيت بالكامل دون استخدام مونة البناء حيث جرى ربط الصخور الرملية الضخمة بعضها ببعض عن طريق كلابات حديدية حيث يبلغ وزن بعض قطع الأحجار 6 طن لكل منها.

بورتو نيجرا، البوابة السوداء في ترير، ألمانيا
بعد نحو 1700 عام من بنائها لا تزال بورتو نيجرا تأخذ بألباب الزائرين. تؤدي بوابتان صغيرتان إلى داخل البناء حيث يقع فناء داخلي صغير حيث يمكن أن يحتجز الغزاة أو المداهمين للبوابة ويصب فوقهم القار المغلي للدفاع، بينما يوجد في الأعلى مستويان من الأروقة التي تزينها عقود مدببة واسعة على هيئة النوافذ، وتلك الأروقة محاطة من الجانبين ببرجين؛ أحدهما وهو الغربي يتكون من أربعة طوابق صغيرة بينما الشرقي غير المكتمل يتكون من ثلاثة طوابق.
وفي الداخل يوجد في الشرق بقايا هيكل كنسي وبعض تصاوير آباء الكنيسة مثل (ارينويس)، و(امبروسي)، إضافة إلى (جيرومي) والتي تستدعي إلى الذهن ذلك الوقت من تاريخ البوابة حين اسُتخدمت ككنيسة.
وبجوار البوابة مباشرة تقع بقايا كنيسة (سايمون) التي ألحقت بالبوابة، وأضيفت إليها في القرن الحادي عشر كاتدرائية صغيرة كملحق لكنيسة سايمون؛ حيث يسمح بالصعود للأديرة، وأيضاً زيارة مبنى الكاتدرائية الرئيس والذي يضم متحفاً يعرض بعض القطع الهامة تحكي تاريخ المدينة، وأخرى تعرض التاريخ الديني لسايمون.
معلومات هامة للزيارة :
تشهد “بورتا نيجرا” احتفالاً سنوياً بعيد القديس سايمون، ويُقام مهرجان لهذه المناسبة في الأول من يونيو كل عام. أما عن أوقات الزيارة؛ فمن أبريل إلى سبتمبر، تُتاح الزيارة يومياً من التاسعة صباحاً إلى السادسة مساءً، ومن شهر أكتوبر إلى فبراير تُتاح الزيارة يومياً من التاسعة صباحاً وحتى الرابعة مساءً. ويُكلف دخول البوابة 2.10 يورو.

New Page 2

أضافة تعليق أخفاء النموذج


Email : contact@beladitoday.com

جميع الحقوق محفوظة لجريدة بلادي اليوم 2011-2017  استضافة وبرمجة وتصميم ويب اكاديمي