ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ - 29 ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½( ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ) 2017 - السنة الثانية - العدد 1181
Wednesday-29 Mar 2017 No. 1181
ط±ط؛ط¨ط© ط±ظˆط³ظٹط© - طµظٹظ†ظٹط© ظ„ظ„طھط­ظ‚ظٹظ‚ ط¨ط§ط³طھط®ط¯ط§ظ… ط£ط³ظ„ط­ط© ظƒظٹظ…ظٹط§ظˆظٹط© ظپظٹ ط§ظ„ط¹ط±ط§ظ‚ ظ‚ط±ظٹط¨ط§ظ‹ ... ط§ظ„ظ…ط¨ط§ط´ط±ط© ط¨ط­ظپط± ط®ظ†ط¯ظ‚ ط£ظ…ظ†ظٹ ظپظٹ ط¨ط§ط¯ظٹط© ط§ظ„ظ…ط«ظ†ظ‰ ط§ظ„ط¬ظ†ظˆط¨ظٹط© ط§ظ†ط·ظ„ط§ظ‚ ط£ط¹ظ…ط§ظ„ ظ…ط¬ظ„ط³ ط¬ط§ظ…ط¹ط© ط§ظ„ط¯ظˆظ„ ط§ظ„ط¹ط±ط¨ظٹط© ط¹ظ„ظ‰ ظ…ط³طھظˆظ‰ ط§ظ„ظ…ظ†ط¯ظˆط¨ظٹظ† ط§ظ„ط­ط´ط¯ ط§ظ„ط´ط¹ط¨ظٹ ظٹط·ظ„ظ‚ ظ‚ط§ظپظ„ط© ظ…ط³ط§ط¹ط¯ط§طھ ط¬ط¯ظٹط¯ط© ظ„ط¥ط؛ط§ط«ط© ظ†ط§ط²ط­ظٹ ط§ظ„ظ…ظˆطµظ„ ظ…ط¬ظ„ط³ ط§ظ„ط£ظ†ط¨ط§ط± ظٹظ†ظپظٹ ظ…ظ†ط­ ط´ط±ظƒط© ط£ظ…ط±ظٹظƒظٹط© ط±ط®طµط© ظ„ط§ط³طھط«ظ…ط§ط± ط§ظ„ط·ط±ظٹظ‚ ط§ظ„ط¯ظˆظ„ظٹ ط§ظ„ط³ط±ظٹط¹ طµط­ظٹظپط© ط¨ط±ظٹط·ط§ظ†ظٹط©: ط§ظ„ظپط§ط±ظ‚ ط¨ظٹظ† ط§ظ„ط³ط¹ظˆط¯ظٹط© ظˆط¯ط§ط¹ط´ ط§ظ„ظ„ط¨ط§ط³ ظپظ‚ط· ط§ط³طھط¦ظ†ط§ظپ ط§ظ„ط¹ظ…ظ„ ط¨ط®ظ…ط³ط© ظ…ط´ط§ط±ظٹط¹ ظپظٹ ط¨ط؛ط¯ط§ط¯ ط§ط³طھط´ظ‡ط§ط¯ ط´ط®طµ ظˆط¥طµط§ط¨ط© ط«ظ„ط§ط«ط© ط¢ط®ط±ظٹظ† ط¨ط§ظ†ظپط¬ط§ط± ظ†ط§ط³ظپط© ط´ظ…ط§ظ„ظٹ ط¨ط؛ط¯ط§ط¯ قريباً .. صرف ترليون و364 مليار دينار للمقاولين مفوضية الانتخابات تمنح إجازة تأسيس لحزبين سياسيين جديدين

كريستيانو رونالدو: طموحي الفوز بالكرة الذهبية في كل عام


~ متابعة - بلادي اليوم 
ذكر كريستيانو رونالدو، انه يشعر مع منتخب البرتغال بضغط أقل، مما ينتابه مع فريقه ريال مدريد الإسباني، كما أنهم يعتبرونه "قائدًا" داخل الملعب في منتخب بلاده. وأوضح كريستيانو، في مقابلة مع مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية: "الأمر يتعلق بعالمين مختلفين تمامًا. بالطبع يمكنني الإدلاء برأيي مع الملكي، لكن في البرتغال أشعر بأن لديَّ عملا محددا؛ لأن اللاعبين يعتبرونني كالقائد، كشخص يساعد في حمايتهم". وتطرق "الدون" إلى نهائي بطولة كأس أمم أوروبا، التي توجت بها البرتغال، على حساب فرنسا، مشيرًا: "لم أشعر بكم الضغط الذي شعرت به على سبيل المثال مع ريال مدريد في نهائي دوري الأبطال الأوروبي (الذي أقيم في آيار الماضي أمام أتلتيكو). في البرتغال أنت مدرك أنه لا يوجد شيء لتخسره". وأضاف أن الريال، ملزم بتحقيق الفوز، بينما لا يشعر منتخب البرتغال بهذه الحاجة العاجلة في الفوز، فالمنتخب لم يحصد لقبًا كبيرًا قبل تتويجه بأمم أوروبا. وكشف أن زملاءه في ريال مدريد، كانوا يمزحون معه، ويخبرونه قبل أمم أوروبا الماضية، أنه سيحظى بعطلة طويلة جدًا. وبيَّن: "كان هناك الكثير من المزاح (حول أمم أوروبا) مع توني كروس، ومع لاعبي إسبانيا، دون التطرق إلى فرنسا"؛ لأن كريم بنزيمة، لم يتم استدعاؤه لقائمة المنتخب، كما أن رافاييل فاران كان مصابًا حينها". وأقر النجم البرتغالي، بأنه يأمل أن يتوج هذا العام بجائزة الكرة الذهبية للمرة الرابعة في مسيرته لأنه فاز بألقاب مع الملكي، ومع منتخب البرتغال، مبينًا أن هدفه هو التتويج بها كل عام. وقال: "طموحي أن أفوز بها كل الأعوام. لم أفز بها العام الماضي، لكني حققتها في العامين السابقين له. آمل في الحصول عليها هذا العام". على صعيد متصل أشاد لويس فيغو، نجم ريال مدريد، والمنتخب البرتغالي السابق، بمواطنه كريستيانو رونالدو، مشيرًا إلى أنه ما زال لديه الكثير. وقال فيغو، في تصريحات، نقلها موقع "فور فور تو": "إن الأفضل لدى رونالدو لم يأت بعد، ومباراة أتلتيكو مدريد خير دليل على ذلك". وتألق كريستيانو رونالدو، أمام أتلتيكو مدريد، وقاد فريقه للفوز بثلاثية نظيفة، ضمن الجولة الثانية عشرة من الليغا الإسبانية. وأضاف نجم برشلونة وانتر ميلان السابق: "كريستيانو رونالدو (وحش تنافسي). لقد حصل كل شيء. بالرغم من ذلك، فإن طموحه لم يتوقف". وتابع: "عندما يتوقع منك الناس مستوى عاليا، يكون سخطهم حاضرًا مع انخفاض مستواك. هذا حدث مع كريستيانو رونالدو في مدريد، لكن الناس يتذكرون فقط المباراة الأخيرة". وأتم: "ليس لي أدنى شك في أنه سيفوز بالكرة الذهبية هذا الموسم. لقد فاز ببطولتي دوري أبطال أوروبا مع ريال مدريد، واليورو مع البرتغال، كما لعب دورًا رئيسًا في التتويج بهما".
 
 

New Page 2

أضافة تعليق أخفاء النموذج

الارشيف

Email : contact@beladitoday.com

جميع الحقوق محفوظة لجريدة بلادي اليوم 2011-2017  استضافة وبرمجة وتصميم ويب اكاديمي